المجد لسوريا الوطن والإنسان

مقالات وآراء

إن المقالات الواردة في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي تيار الوعد السوري، وإنما تعبّر عن آراء أصحابها

فراس طلاس - شروطٌ معقّدة وسيناريوهات غير مكتملة في سوريا

ازدادت أطرافُ وأسباب الصراع المحلية والإقليمية والدولية فيما يخصّ سوريا إلى حد أضحت فيه البلد أمام سيناريوهات أحلام وكوابيس، وبطبيعة الحال طالتنا حالة الاختلاط والازدحام تلك نحن السوريين الذين كانت لنا أحلامنا في الحرية والكرامة وبناء البلد وفق المعايير التي تتيح لنا عبور الجسر الذي ينقلنا إلى مستقبل آمن يؤهّلنا لمواكبة تطور العصر، وحيازة مقومات تجعلنا نخطو في مسارٍ يضع بلادنا ضمن دول العالم المتقدم. قتل الديكتاتور منا…قراءة المزيد

أنجيلينا جولي ورستم غزالة - بقلم: معن البياري

تنافست أنجيلينا جولي مع رستم غزالي، قبل يومين، في تصدر الأخبار السورية، وحضرا نجمين في مواقع التواصل الاجتماعي، لا سيما في صفحات السوريين، النشطاء والمعلقين والمنفيين والمشتتين والمتعبين والمكلومين بمآسي أهاليهم في الداخل والمهاجر ومخيمات اللجوء. استنفر خبر وفاة رستم غزالي أرشيفاً من المخازي والجرائم والسرقات والقذارات التي تعصى على العد، وهو الذي مات تسمماً أو غيلة أو قتلاً أو بأي كيفية أخرى في مستشفى مكث فيه منذ نحو ثلاثة شهور،…قراءة المزيد

حتى بشار .. يرحل - بقلم: حازم صاغيّة

ما دام الموت، الذي شغل البشر منذ الإنسان الأول، نهايةً يحتمها قانون بيولوجي لا يُرد، تم التحايل عليه بطرق عدة، فقد نشأت، مثلاً، فكرة «الخلود» بوصفها تهميشاً للموت، أو تحويلاً له إلى مجرد محطة للعبور. وكانت الأهرامات الفرعونية التجسيد النُصبي الأعظم للفكرة هذه. كذلك، وعلى مستوى السلطة في معناها المباشر، نشأ «التوريث» الذي يُراد له أن يُبقي الميت حياً من خلال نجله وأنجال نجله. ولأن الابن، كما قيل، سر أبيه، فهذا التواصل الجيلي…قراءة المزيد

هل تخلّت أميركا عن الأسد، وهل أوقفت إيران الحرب من أجله؟ - بقلم: عبد الوهاب بدرخان

في غضون أسبوعين، تغيّرت المعادلة الميدانية في شمال سورية لمصلحة المعارضين للنظام، وبعد إدلب وجسر الشغور، باتت الخطوة التالية المتوقعة في منطقة الساحل حيث لم يتوقف الغليان في ريف اللاذقية طوال الأعوام الماضية. وعلى رغم حصارات التجويع والبراميل المتفجّرة والقصف المتواصل، لم تكن وطأة الطوق الذي تشكّله الغوطتان حول دمشق كما هي الآن. وثمة تغيير آخر لا يقلّ خطورة سيأتي من جبهة الجنوب وتقدّم المعارضة الى درعا، التي أُخليت منشآتها الحكومية من…قراءة المزيد

ملكة جمال سوريا.. ودعسة نملة الأسد - بقلم: سارة مطر

لم أجد أسوأ من الإعلام السوري حتى الآن، ويتساوى هذا السوء الفاحش مع الإعلام الإيراني، الذي يعيش الآن ورطته الحقيقية، جراء ما حدث قبيل أيام من ثورة في إقليم كردستان الإيراني، إذ عمت مظاهرات عارمة تخللتها اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن، إثر انتحار الكردية «فريناز خسرواني»؛ هرباً من الاغتصاب، من أحد رجال الحرس الثوري الإيراني، وعلى رغم محاولة الإعلام الإيراني التعتيم الإجباري عما يحدث من متظاهرات من أهالي كردستان، الذين يلقون…قراءة المزيد

مشاورات جنيف السورية إلى الفشل - بقلم: برهان غليون

بخلاف ما يعتقد كثيرون، لا يعبر المنهج الذي اعتمده مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية، ستيفان دي ميستورا، لتنظيم لقاءات جنيف لبحث الحل السياسي في سورية، سواء ما تعلق منه بالتمسك بالدعوات الشخصية، بدل المنظمات، أو استبعاد جدول أعمال واضح، أو الإعلان عن الهدف الحقيقي للمشاورات، لا عن سذاجة المبعوث الدولي، ولا عن عجزه عن وضع جدول أعمال، أو تحديد أهداف اللقاءات وتوضيح غايتها. بالعكس، إنه مدروس بعناية، بهدف تحقيق خمسة أغراض أساسية:   الأول: توسيع…قراءة المزيد